الشعب

يتألف القسم من شعبتين هما:

  • شعبة الأنسجة المحيطة بالأسنان .

  • شعبة طب أسنان المجتمع .

وتشكل الشعبتان في القسم وحدة متكاملة, كل منهم يكمل الأخر سواء في تعليم الطلاب أو معالجة المرضى الذين يعانون من أمراض اللثة والأنسجة المحيطة بالأسنان وكذا التعامل مع أمراض الفم على نطاق أوسع في المجتمع.

     تعتبر أمراض اللثة والأنسجة الداعمة للأسنان من أكثر أمراض الفم شيوعا بين البشر ولحسن الحظ يمكن الوقاية منها. وتركز شعبة ألأنسجة المحيطة بالأسنان على التعرف على التغيرات المرضية في الأنسجة حول الأسنان والناجمة عن تأثير العوامل الموضعية الفموية والأمراض العامة , كما تهتم الشعبة أيضا بتوضيح أثر أمراض اللثة والأنسجة الداعمة للأسنان على الصحة العامة للمريض.

    كما تعد الشعبة مسئولة عن معالجة كل أنواع أمراض اللثة والأنسجة المحيطة بالأسنان وأمراض الأغشية المخاطية بالإضافة إلى تقديم خدمات زراعة الأسنان. و تتم كافة ممارسات المعالجة التشخيصية والتداخلية والتصحيحية ( المعالجة المحافظة والجراحية) في الشعبة على أيدي و إشراف مجموعة من الإستشاريين و الإختصاصيين المدربين ومعهم طاقم أكفاء من الكوادر الطبية المساعدة. 

     كما تقوم شعبة طب أسنان المجتمع بالقسم بتنظيم برامج التوعية الصحية الفموية المجتمعية والتي تهدف بدورها الى توفير خدمات طب الأسنان المجانية للمحتاجين لهذه الخدمات. بالإضافة الى نشاطها فى العمل علي زيادة الوعي بالعناية بالأسنان في المجتمع مركزة على المناطق الريفية التي لا تتوفر فيها المرافق الخدمية لطب الأسنان.